مصر النهاردة

البنوك تحذر عملاءها من الاحتيال عبر الرسائل والمكالمات

واصلت البنوك تحذير عملائها من الرسائل والمكالمات الاحتيالية، التى قد ترد لهم من أشخاص يزعمون تبعيتهم للبنك أو لأي من الجهات الحكومية، مع طلب تزويدهم بمعلومات عن أشخاصهم أو حساباتهم البنكية، داعيا الجميع لاتباع القواعد والإجراءات التى من شأنها الحيلولة دون تعرضهم لعمليات احتيال.وأرسل بنك مصر رسائل نصية للعملاء تحذرهم من عمليات الاحتيال، فضلا عن نشر فيديوهات لأفلام توضيحية على منصات التواصل الاجتماعى الخاصة بالبنك تحذر العملاء من هذه المخاطر، مؤكدا ضرورة إبلاغ البنك فوراً فى حال حدوث ذلك.‎وشدد البنك، في بيان، على مسئوليته الكاملة عن أموال مودعيه، وأن مصالح عملائه تقع على رأس أولوياته واهتماماته، معربا عن إدانته الكاملة لواقعة الاحتيال التى تعرضت لها عميلة فرع سمالوط وبعض الأشخاص الآخرين إثر مشاركتهم بياناتهم السرية بالرغم من التحذيرات.وأضاف أن الواقعة قيد البحث والتحقيق من الجهات المختصة، حيث إن عمليات الاحتيال تقع تحت طائلة القانون وفى إطار سلطة الدولة المصرية، مؤكدا أنه لن يتهاون فى واجبه نحو حماية الحقوق بما تلزمه به القوانين واللوائح المصرفية.وكان البنك الأهلي المصري قد حذر عملاءه أيضًا من الإدلاء بأي معلومات خاصة ببطاقاتهم الائتمانية أو كلمات المرور الخاصة بالحسابات البنكية .أكد البنك أخيرًا أن موظفي البنك الأهلي لم ولن يطلبوا من العملاء أي بيانات على وسائل التواصل الاجتماعي أو غيرها وذلك حفاظًا على سرية البيانات .كما حذر بنك القاهرة عملائه أيضًا من عمليات مخاطر السرقة والإحتيال التي تستهدف الحصول على البيانات الشخصية.ووجه، على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” تحذيرات أكد خلالها أنه لا يقوم بالتواصل مع العملاء وطلب أي بيانات شخصية عن البطاقات.وطالب بعدم الإفصاح عن الرقم الثلاثي المطبوع خلف بطاقتك، لأن ذلك يعرضهم لمخاطر السرقة والاحتيال، وتابع: “في حالة تلقي أي اتصال يرجى التواصل مع مركز الاتصال على رقم 16990”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى