اخبار محلية

بيان صادر عن وزارة التنمية المحليةالمصرية

وزير التنمية المحلية يبحث مع البنك الدولى آخر مستجدات برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر وتطوير منظومة التخطيط المحلى بالمحافظات

عقد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، اجتماعًا مع الدكتور محمد ندا، خبير أول التنمية الحضرية بالبنك الدولي والمسؤول عن فريق الدعم الفني لبرنامج التنمية المحلية بصعيد مصر بقنا وسوهاج، وذلك بحضور الدكتور هشام الهلباوي، مدير برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر، والدكتور خالد عبدالحليم، نائب مدير البرنامج، بمقر الوزارة.
وشهد اللقاء متابعة أخر المستجدات الخاصة بمعدلات التقدم في تنفيذ مشروعات برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر والجهود المشتركة بين الجانبين فيما يخص إصلاحات وتطوير منظومة التخطيط المحلى ، بالإضافة إلى إطلاع البنك الدولى على كافة التطورات الخاصة بهذا المجال في إطار الممارسات المنفذة من خلال برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر والاستفادة من البرامج المحلية المطورة في هذا الشأن .
وعرض ممثل البنك الدولي بعض المقترحات الخاصة بإصلاحات منظومة التخطيط المحلى والتي تم التوافق عليها بصورة عامة خلال الاجتماعات السابقة ومن بينها إصلاحات ستقوم بها وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية مثل السقف التمويلى للمحافظات والمعادلة التمويلية بين المحافظة والمراكز ، بالإضافة لبعض الإصلاحات الخاصة بوزارة التنمية المحلية فيما يخص برامج التنمية المحلية .
وخلال الاجتماع وافق اللواء محمود شعراوى على المقترحات الخاصة بالإصلاحات المطلوبة لمنظومة التخطيط المحلى ، مشيراً إلى أن اللجنة الفنية التي وجه بتشكيلها خلال الفترة الماضية لتطوير برامج التنمية المحلية عقدت اجتماعين بحضور ممثلين لوزارة التخطيط و8 أعضاء من الوزارات ذات الصلة في إطار تنفيذ تكليفات رئيس ملس الوزراء بهدف إعداد ومناقشة مقترح تطوير برامج التنمية المحلية تمهيداً لعرضها على وزيري التخطيط والتنمية المحلية تمهيداً لبدء تطبيقها على 4 محافظات هي سوهاج وقنا والمنيا وأسيوط وتعميمها على باقى المحافظات .
كما وجه وزير التنمية المحلية بضرورة توفير برنامج تدريبى كامل لتأهيل الكوادر المحلية المعنية بموضوع التخطيط المحلى في كافة المحافظات والتنسيق مع البنك الدولى في هذا الشأن لتوفير الدعم الفني ، مع إعداد أدلة إرشادية تفصيلية حول منظومة التخطيط المحلى لتعميمها على مختلف المحافظات .

وقال اللواء محمود شعراوى ، أن الهدف من اللجنة التي تم تشكيلها تحديد اختصاصات المحافظات والمراكز مع ضمان التكامل بين مجالات وبرامج التنمية المحلية وخطط وجهود الوزارات القطاعية لتحقيق منظومة التنمية المحلية المتكاملة وإرساء ودعم التوجه نحو تطبيق اللامركزية.

وشدد اللواء محمود شعراوى على أن الوزارة تسعى لزيادة الموارد الذاتية للمحافظات وتعظيم الإيرادات المحلية بما يسهم في تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين وتنفيذ مشروعات البنية التحتية والصيانة اللازمة لها والتعامل مع أي طارئ .
ومن جانبه أشاد الدكتور محمد ندا بما حققه برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر بمحافظتى قنا وسوهاج خلال الفترة الماضية وارتفاع عدد المستفيدين من المشروعات التي يجرى تنفيذها بالمحافظتين، بالإضافة إلى تحقيق أهداف البرنامج فيما يخص تطوير نموذج لإدارة التنمية المتكاملة وتفعيل المشاركة المجتمعية وتعزيز دور القطاع الخاص وتطوير أداء المحافظتين في عملية التخطيط وتنفيذ المشروعات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى