الإقتصاد

أسعار الإقامة بالفنادق.. لجنة تسيير المنشآت الفندقية.. نشاط السياحة في أسبوع

أسعار الإقامة بالفنادق.. لجنة تسيير المنشآت الفندقية.. نشاط السياحة في أسبوع

شهدت وزارة السياحة والآثار، مجموعة من الأنشطة والقرارات، خلال هذا الأسبوع، أبرزها قرار وزير السياحة والآثار، بوضع الحد الأدنى لمقابل خدمة الإقامة (بأي من أنواعها) للفرد في الليلة الواحدة بالمنشآت الفندقية الخاضعة لأحكام القانون رقم 1 لسنة 1973، الخمس نجوم 40 دولارا، أو ما يعادلها، و28 دولارا أو ما يعادلها فى الفنادق الأربع نجوم. على أن يبدأ سريان القرار اعتبارا من 1 نوفمبر المقبل.

كما اجتمع وزير السياحة والآثار، مع رئيس وممثلي شركة أبكو (APCO) الدولية للعلاقات العامة التي تعاقدت معها الوزارة في فبراير الماضي، للتعامل مع المستجدات الناتجة عن جائحة كورونا وتأثيرها على القطاع السياحي في مصر والعالم.

وتم استعراض الإستراتيجية التي أعدتها الشركة خلال الأسابيع الماضية بهدف التواصل مع منظمي الرحلات وشرائح السائحين المستهدفين في الأسواق العربية والأوروبية المصدرة للسياحة إلى مصر، من خلال القنوات المناسبة وعن طريق توجيه الرسائل التي تناسب كل سوق، لاسيما في ظل ظروف جائحة فيروس كورونا المستجد.

واجتمع وزير السياحة والآثار مع لجنة تسيير أعمال غرفة المنشآت الفندقية، وذلك بعد صدور قرار تشكيل لجنة لتسيير أعمال الغرفة، بعد أن قضت محكمة القضاء الإداري بحل مجلس إدارة الغرفة السابق لبطلان انتخابات الغرفة التي عُقدت بتاريخ 31 أكتوبر 2018.

وخلال الاجتماع، تمت مناقشة المحاور الرئيسية لخطة عمل الغرفة خلال الفترة المقبلة، كما دارت مناقشات حول تحديد الحد الأدنى لمقابل الإقامة بالمنشآت الفندقية.

ووافق وزير السياحة والآثار في اجتماع مجلس إدارة هيئة المتحف القومي للحضارة المصرية، بالفسطاط، على تشغيل نظام شرح المرشدين السياحيين بالسماعات للحفاظ على الهدوء داخل المتحف وعدم تداخل أصوات المرشدين بعضهم ببعض، وذلك وفقا للمعمول به بالمتاحف الكبرى بالمجلس الأعلى للآثار على أن يكون سعر تذكرة السماعة 30 جنيها، بالإضافة الى الموافقة على عدم السماح بالشرح داخل قاعة المومياوات سواء بسماعة أو بدون سماعة.

كما تمت الموافقة على السماح باستمرار سريان تصريح الزيارة المجانية للمتحف للفئات المستحقة فقط خلال أيام الأسبوع من الأحد إلى الخميس أثناء مواعيد العمل الرسمية وذلك دون عطلات نهاية الأسبوع والعطلات الرسمية.

وتمت الموافقة أيضا على السماح بصلاحية تذكرة دخول المتحف لمدة ٣ شهور من تاريخ شرائها على أن تستخدم لمرة واحدة فقط.

ووافق مجلس الإدارة على إقامة مطعم مفتوح بالساحة الخارجية أمام المطعم الرئيسي بالمتحف لتقديم وجبات الإفطار والسحور خلال شهر رمضان المبارك مع الالتزام بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية المقررة.

وفي هذا الأسبوع تم افتتاح قبة ضريح الإمام الشافعي بعد حوالي 5 أشهر من افتتاح جامع الامام الشافعي الملاصق لها

وبالرغم من الارتفاع الملحوظ في درجة الحرارة يوم الأحد الماضي، ومواعيد شهر رمضان المبارك، لكن الزائرين توافدوا بشكل ملحوظ إلى المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط لزيارة قاعة المومياوات في أول يوم لاستقبالها الزائرين والذي يتزامن مع يوم التراث العالمي.

‏واستقبل المتحف المصري الكبير المقصورة الثالثة من ‏مقاصير الملك الذهبي توت عنخ آمون، القادمة من المتحف المصري بالتحرير، بعد حوالي شهر من وصول المقصورة الرابعة والصغرى للملك، وتثبيتها بفاترينة العرض المخصصة لها بقاعات كنوز الملك الشاب بالمتحف المصري الكبير، وذلك تمهيدا لعرضها ضمن سيناريو العرض المتحفي بالقاعات المخصصة لكنوزه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى