رئيس منظمة الضمير العالمى لحقوق الانسان يهنئ السفير محمد بن يوسف بمناسبة عيد الاستقلال التونسي

كتبت الاعلامى / حامد راضى
الدكتور : مينا يوحنا يوسف رئيس منظمة الضمير العالمى لحقوق الانسان برقية تهنئة للدكتور : محمد بن يوسف سفير الجمهورية التونسية بمصر بمناسبة الذكرى الخامسة والستين للاستقلال المجيد للجمهورية التونسية عن المستعمر الفرنسي،وبهذه المناسبة نتذكر نضالات وتضحيات الشعب التونسى من أجل نيل الاستقلال، وفى هذا اليوم 21 مارس من كل عام ترفع الأعلام في الشوارع والنوافذ والبيوت، كما تزين السيارات بألوان العلم الوطني، وتقام الاحتفالات والسهرات الفلكلورية، كما يقوم التونسيون بزيارة المتاحف التي تحوي وثائق هامة عن مرحلة الاستقلال، وتقوم وسائل الإعلام بتخليد هذا اليوم من خلال عرض الأفلام الوثائقية التي تتحدث عن هذه المرحلة، ووصف الساعات الأخيرة من الاحتلال، والساعات الأولى من نيل الاستقلال.

زر الذهاب إلى الأعلى